كتاب جديد يضم بين صفحاته عادات و تقاليد الشاوية باللغتين الأمازيغية (المتغير الشاوي) والإسبانية (حرف التيفيناغ) حيث يتحدث الكتاب عن عادات وتقاليد الشاوية في الشرق الجزائري، ضمن الوجود الاجتماعي والممارسات والسلوكات التي درج الشاوية على ممارستها و العرف و التقليد الموروث في كل المجالات… اختيار الأمازيغية جاء لإعطاء الكتاب طابعه المحلي الخاص والإسبانية لأنها أقرب لغة من شمال إفريقيا وكذا طبيعة التقارب الحضاري بين المنطقتين.. الكتاب يتكون من أربعة أبواب كل باب يخوض في مجال الباب الأول حول التقاليد المعنوية الرمزية الباب الثاني حول التقاليد التي تتمحور في توفير الغذاء بالطرق التقليدية اما الباب الثالث حول اللباس التقليدي للرجال والنساء و الباب الرابع حول طريقة البناء و التشييد . الكتاب من تأليف الأستاذ عبد المجيد رمضاني

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي

اترك رد

Translate »