إن نزعة الكتابة لا تدرس في مدرسة خاصة و لا تحويها الكتب ، صاحبها شغوف وودود لتنوير من حوله بأفكار لا تأتي للكثيرين الإستثنائية عنوان و العصامية صفة قبل البحث الدؤوب ، القادة التاريخيون يصنعون والكاتب يولد كاتبا و للكاتب بذرة الموهبة التي سنتطرق للتعريف بكاتب و بأهم إصداراته من أقصى الشرق الجزائري ندخل الاوراس من بوابة الصحراء مزيرعة فنجد روائيا يصنع الإستثناء بروايات و كتب لا يكف قلمه عن الكتابة الأستاذ عبد الحميد مشكوري الكاتب الشاوي و باحث في التراث الشاوي المحلي الأمازيغي شاعر كذلك ، يثري المكتبة الجزائرية و الشاوية خصوصا بإصدار جديد بعنوان أسباير ⴰⵙⴱⴰⵢⴻⵔاو العادات باللغة المحلية الاصدار الجديد عبارة عن قصائد شعرية أسفرو بالأمازيغية ” الشاوية” مدعمة بالصور من التراث القديم للمنطقة ” الأوراس” وكل قصيدة يتبعها ملخص باللغة العربية. مواضيعها كثيرة ومتنوعة لكن كلها تتضمن مجموعة من الإرث الميتولوجي العقايذ واسباير والعوايذ للمنطقة وعناوينها مثلا أمورث أحرورث ــ أقوجيل ــ إيناط ذو سقاسا ــ إيسلان ــ نانة منانة ــ يليس أقوار ــ

الإصدارات : الرواية : 01 ابن الجنية وهي دائما عن الحياة القاسية التي يتعرض لها من أصيب بمرض الجنون أسبابه حسب معتقدات المنطقة وماهي الظروف التي يعيشها أهل المناطق الأوراسية إبان الاستعمار الفرنسي بين الحربين العالميتين 1 و 2 وعن كنوز المدفونة تحت الأرض التي تعود ملكيتها للعالم الخفي وطمع المشعوذين في استغلال الرجل المجنون لاستخراج هذه الكنوز لكن هذا الرجل تحول إلى حامي هذه الكنوز لأنه تقع في أرضه ولا يمكن للغرباء التعدي عليها حتى مات مقتولا من طرف هؤلاء السحرة بعد يأسهم من الحصول على السر من هذا الرجل

الرواية الثانية هي امتداد للرواية الأولى بعنوان ثمانية رهط من الجن

وهي امتداد لابن الجنية الرواية الأولى بحيث أن هؤلاء الرهط انتقموا من كل من قام بظلم ابن الجنية وقهره وخاصة الذين تسببوا في تعاسته في الحياة إلى غاية الممات وم أباؤه من زوجته الجنية التي تزوجته لما رأت فيه البطل المدافع عن كنوز الجن بالمنطقة وهي أيضا تتضمن ما كان يعتقد في تلك الفترة من أساطير عن العالم الخفي.

الرواية الثالثة أكسلا ⴰⴽⵙⵍⴰ انثى الفهد هي امرأة جاءت من الصحراء الكبرى هروبا من عادات قبيلتها وأعرافها الجائرة لتستقر في منطقة غنيم بسفوح جبال الأوراس وتؤسس قبيلتها وتتعايش مع الأهالي وسرعان ما تذوب قبيلتها مع أهالي المنطقة.

أما الإصدارات الأخرى عبارة عن دواوين شعرية وقصص أطفال و عدد إصداراته 13 و ننتظر إبداعات أخرى من إبن الأوراس الأستاذ عبد الحميد مشكوري.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي

اترك رد

Translate »